العودة   اولاد يسوع > مذبح اولاد يسوع > †سير القديسين† †Hagiography†



إضافة رد
قديم 09-09-2009, 01:23 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
إحصائية العضو






  بنت سيدنا على طريق التميز

بنت سيدنا غير متواجد حالياً

 


كل رسايل الام ايرينى









رسائل او معجزات تماف ايرينى



*** ابو طاقية وجلابية ... من رسائل تماف ايرينى ***



تحكى تاماف ايرينى فتقول :

احكى لكم شوية حكايات عن الفردوس ...

ابو طاقية وجلابية .... راجل طيب نجار فى احدى قرى قنا اسمه عم رشدى ...............

كان تقيا وبسيط خالص يشتغل شوية ويصلى شوية ويقرأ الانجيل شوية ... ومع انه فقير
ويعيش عيشة الجفاف الا انه كان يعطف على الفقراء وقلبه مليان رحمة ... كل مايشوف
حد غلبان يديله طاقية والجلابية الداخلية الرخيصة.... مراته تتخانق معاه ... انا اسهر
واخيط واتعب وانت توزع ببلاش ... كان يقول لها بعتهم قدامى فى السماء .....

مات عم رشدى وكفنوه وحطوه فى الصندوق وقبل مايقفلوه ... اتحرك .....
ارتعبوا الاهل .. قال لهم .... ماتخافوش ... انا هاقعد معاكم 3 ايام فقط ... وبعدين اروح
الفردوس تانى .... ربنا رجعنى للارض علشان اقول رسالة ...

لما روحى فارقت جسدى .... الملايكة اخذتنى بزفة الى السماء وطلعونى للفردوس
وهناك سجدت قدام رب المجد .... رحب بى بكل حب وحنان ... وقال لى ............

"انت كنت بتعمل رحمة كتير .. ياما لبست اخواتى الفقراء جلابيتك وطاقيتك وكنت
بسيط " ..... وامر الملايكة يعملوا ترنيمة جديدة ..... لقى نفسه يسبح زى الملايكة
تسابيح عمره ماقالها قبل كده ولايعرفها ... وامرهم يزوروه مواضع الاباء الشهداء
والقديسين .... وشاف كل قديس وشهيد .... والملاك عرفه مين ده .... ورب المجد
قال له " يارشدى انت هاتنزل الارض تانى " ..... فرد رشدى ليه يارب خلينى معاك
دى السماء حلوة وكلها فرح وسلام ...

قال له رب المجد

" 3 ايام فقط وتيجى تانى ... علشان تقول للناس انهم يعملوا رحمة علشان ارحمهم
فى السماء ويعيشوا فى مخافتى وينفدوا وصاياى علشان يتمتعوا بالمجد فى السماء"

وفعلا رقد عم رشدى بعد 3 ايام زى ماقال لهم وبعد مابلغ الرسالة .

بركة ام النور وجميع القديسين وبركة امنا القديسة امنا ايرينى رئيسة دير القديس
العظيم ابى سفين تكون مع جميع اعضاء المنتدى .


*** ارملة وحيدة .. خالتى مفيدة .. رسائل تماف ايرينى **



والحديث هنا للقديسة امنا تاماف ايرينى بركة شفاعتها تكون معنا امين

تحكى امنا ايرينى :

فى واحدة ارملة لها ابن وحيد ربته فى مخافة الله واتخرج من كلية الهندسة ..........

وكان هايخطب .. وهو امل امه الوحيد ... وراح فى حادثة .....

امه حزنت عليه جدا ومش راضية تتعزى ... وفى يوم قالت انت ياستى ياعدرا ام حنينة
ومجربة مثلى ... عزينى ... لاقيت قدامها قمر منور داخل الحجرة اتفلق نصفين وخرجت
منه ست العدراء منورة ومتجسمة وقالت لها :

" ابنك فى مجد عظيم .. ليه تحزنى عليه ... روحى لامنا ايرينى فى دير ابى سفين
وخليها تحكيلك حكاية ابو طاقية وجلابية علشان تتعزى وتعرفى اد ايه السماء حلوة
كلها فرح وسلام وتسابيح ونتمتع برب المجد بلا فراق .

وتحكى ايضا امنا ايرينى عن خالتها مفيدة فتقول :

خالتى مفيدة .. كنا اطفال انا وخالتى مفيدة .. بس كانت اكبر منى وكنا فى لعبنا
نتخيل اننا راهبات والخالة كانت جميلة جدا .. ضغطوا عليها تتخطب وهى عايزة تترهبن
وقبل الاكليل كانت تبكى قدام صورة العدرا قائلة هايجوزونى ياأم النور وانا عايزة اترهبن
اتجسمت الست العدرا من الصورة وقالت لها :

" قولى لامك ان ماكنتوش ترضوا لى اروح الدير ستى العدرا هاتأخدنى عروس لابنها
يسوع المسيح رب المجد " .....

امها قالت دى بتخرف علشان تهرب من الزواج ... وفعلا قبل الاكليل بيومين تنيحت كما
قالت لامها ....

اما بنت اختها تاماف ايرينى تعبت جدا وبكت عليها بمرارة وحرقة ..... وهى صاحية
شافت عذارى كثير لابسين ابيض ومنورين ولابسين صلبان الماظ وتيجان من ضمنهم
الخالة مفيدة .... فرحت تاماف ايرينى قوى قوى وقالت مخاطبة خالتها انتى مش موتى
امال ازاى انا شايفاكى ؟ ومين دول العذارى الحلوين ؟ قالت لها :

" ربنا سمح تشوفينا علشان تتعزى ولاتبكى تانى ودول عذارى عاشوا بطهارة فى
العالم وجاهدوا " قالت لها تاماف ايرينى خدونى معاكم .. قالت لها " انتى هاتكبرى
وتترهبنى ويبقى ليكى بنات كتير وبعدين تيجى معانا .... واحنا دلوقتى رايحين نحضر
الاحتفال بعيد استشهاد القديسة دميانة ... واوعى تزعلى ولاتبكى دا احنا فرحانين
جدا والفردوس جميل خالص واللى مجمله رب المجد يسوع المسيح .....

فلما حكت ايرينى للعائلة طلع فعلا يومها عيد استشهاد القديسة دميانة .. وتعزى
الكل .

*** رسائل تماف ايرينى ... شهداء التسبيح ***



اجتماع تاماف ايرينى رئيسة دير الشهيد العظيم فيلوباتير مرقوريوس ابى سيفين

اجتمعت تاماف ايرنيى بأهالى كورال فريق ابناء الرسل "كنيسة مارجرجس هليوبوليس"
شهداء خدمة التسبيح ليلة عيد النيروز بمقر الدير بالقاهرة سنة 1999 ....
والكلام الاتى على لسان امنا ايرنيى :

انا كنت بأصلى فى قلايتى وقت الحادث , لقيت نفسى انتقلت بالجسد لمكان الحادث وشفته بالتفصيل واتألمت جدا وقلت بأسم الصليب انا فين ؟ ايه اللى باشوفه ده ؟ مين
دول ؟ ...... سمعت صوت يقول " رحلة كورال مارجرجس هيلوبوليس" ................

وشفت عامود نور نزل رأسيا اوله داخل السماء ونهايته على الارض فوق الاتوبيس .....

ولما نزل عمود النور حسيت بسلام وظهر حوالين العمود صفين من الملائكة حلوين ومنورين بطول العامود وبيسبحوا تسابيح جميلة .. وكل واحد من شبابنا يسلم الروح ...

يلبس ثوب نورانى هفهاف .. والروح تأخد نفس شكل الجسد بس على احلى .........

ويبقى منور والملايكة تدى لكل واحد يسلم الروح تاج على رأسه وصليب فى يمينه ....

وشمعة طويلة فى يساره واللهيب بتاعها نور مش نار .... والاقيه هو كمان يسبح نفس
التسابيح الملائكية واختلطت اصوات تسابيح الملايكة بتسابيح كورال السماء فى زفة
جميلة فى مقدمتها الست العدراء ام النور وهى جميلة جدا ومضيئة .... ودايما الست
العدراء تظهر فى ثوب سماوى فيه صلبان زهبية ولكن المرة ديه ثوبها نورانى لون العامود
النورانى وبرضه فيه صلبان زهبية ......

وسمعت صوت مليان حنان وله رنين جميل يقول " هلموا الى تعالوا الى الفردوس "
وطلعت الزفة لفوق ... الست العدرا اختفت الاول وورائها الملايكة ووراهم القديسين
الابرار "الخورس السماوى" ..... وبعد ان اختفى الكل طلع العامود رأسى زى مانزل...
واختفى فى السماء ....

وانا اتمليت فرح وسلام ... يابختهم اغتصبوا الفردوس فى لحظات واحنا بنجاهد فى
الرهبنة عشرات السنوات ... وياريت نقدر نحصل على مكانهم فى السماء اخدوه بالسهل
وبصراحة ربنا حنين ... اختطفهم فى احسن ساعة لهم ... لو كانوا عاشو بعد كده
مكانوش هيحصلوا على المجد اللى حصلوا عليه .... وياريت كلنا نجاهد ونتوب علشان
يكون لنا نصيب مع اولادنا فى السماء ونحصل على المجد اللى هم فيه دلوقتى .......

واحنا مش لازم نحزن ابدا ولانبكى ......

وانا بصراحة ماكنتش هاحكى لحد الرؤية دى لكن اب اعترافى امرنى لانها معزية .....

وقال لى انتى شوفتيها مش من اجل نفسك لكن من اجل تعزية الاهالى .............

فليه نحزن واحنا بقالنا شفعاء فى السماء ... احنا نفرح ونتعزى لاننا اطمأنينا عليهم
كلهم فى حضن رب المجد .. وعايزين نستفيد من الحادث ده ... اننا نعيش دايما
مستعدين .. محدش عارف هيروح امتى .... نبقى حلوين وننفد الوصايا ونعيش حياة
التوبة علشان لانحرم من مجده ... والسماء حلوة جميلة .

*** فى قطار الصعيد *** رسائل تماف ايرينى ***



كان فيه راهبة تملآها نعمة الرب وكرست حياتها له من زمان وهى لاتزال فى عالمنا الحالى ولم تفارق الجسد ....

مند اكثر من 30 سنة كانت هذه الراهبة مرسلة الى صعيد مصر مع راهبة كبيرة فى
السن للتبشير "زى ماارسلهم المسيح اثنين اثنين " ....

فى طريقهم الى الصعيد قطارهم وقف ... لان قطار تانى عمل حادثة .. كانوا لوحدهم وكان الوقت نصف الليل ... وعليهم ان ينزلوا فى ظلام الليل ويغيروا الى قطار تانى رايح
برضه الصعيد ... راهبتين يقدروا يتصرفوا ازاى ؟

كل الركاب نزلوا بسرعة والراهبة الشابة بصت من القطار على الشارع المظلم .. وفجأة
لقيت راجل معاه فانوس بيقرب ويقولها :

" خلى بالك وانت نازلة ياامنا .. ناولينى الحقيبة بتاعتك " ... نور لهم سلالم القطار
والراهبة الشابة ساعدت الراهبة الثانية فى النزول من القطار .. وبطريقة مهذبة كان
بيطمئنهم طول الطريق ويقولهم :

" ماتخافوش القطار مش هايمشى من غيركم وكمان هتلاقوا مقاعد وكل
حاجة هتبقى تمام " .....

لما وصلوا القطار الثانى الراهبة الشابة ركبت وساعدت الراهبة الثانية تركب , والراجل
ركب معاهم ... القطار كان منور وشكل الراجل كان واضح , كان شكله مهدب ومبتسم
ووسيم ووجهه منور ...

اول لما دخل القطار كان فيه ضابطين قاعدين على كرسيين
فقاموا بسرعة لما شافوه وعملوا تعظيم سلام ....

بدأ القطار يتحرك ... الراجل اللى وجهه منور وباين عليه النعمة قال لللراهبتين يقعدوا
مكان الضابطين .. الراهبة الكبيرة شكرته : " احنا بنشكرك جدا .. عمرنا ماهننسى
جميلك ده .. احنا نتمنى انك تيجى تزورنا علشان نرد لك كرمك معانا ...

....... احنا
راهبات من دير ابو سيفين " القديس مرقوريوس " فى مصر القديمة " .....

فى اللحظة دى بص لها وقال لها : " انا القديس ابو سيفين ..... " واختفى ......

فى اللحظة دى كل الركاب القطار اتخضوا وكانوا هيتجننوا من اللى شافوه .........

راح فين الراجل اللى كان لسه بيتكلم ؟ مين هو ابو سيفين ؟

كل الحديث فى القطار كان : " مين هو ابو سيفين "؟ والاجابة كانت طبعا مع
الراهبتين .


*** حكاية توبة ... رسائل تماف ايرينى ***




والكلام لتاماف ايرينى

بركة صلواتها وشفاعتها تكون معنا امين

كنت فى كرير وبأعمل اجتماعات للشعب يوميا لمدة خمسة ايام ... احكى لهم معجزات
وبعد الاجتماع نأخد بركة الحاضرين فى طابور واحد ....

واثناء وقوف الحاضرين فى الطابور ..

لاحظت مدام تبكى بحرقة .... قلت لآمنا كيريا احجزيها لى .... وسألتها ... ليه بتبكى ؟ ..

قالت ... زوجى صعب خالص واخلاقه وحشة جدا ....

عندنا ثلاثة اولاد ... على الرغم
من ذلك يرجع من الشغل يأكل ويستحم ويخرج بعد ذلك .. ويجى كل يوم وش الصبح ,
شارب ومترنح بيلعب قمار وخمرة ويروح الاماكن الوحشة ومصاحب ستات وحشين .....

ولو كلمته كلمة واحدة يشتمنى ويضربنى لدرجة انه كسر مرة رجلى ومرة يدى وانا
خايفة لو عرف انى جيت الدير هايضربنى ....

تاماف ايرينى قالت لها متزعليش ... هانصلى كلنا ونصوم 3 ايام .. وانتى صومى معانا
ونطلب صلوات امنا العدرا والشهيد ابى سيفين ....

ثانى يوم لم تحضر , كذلك اليوم الثالث وفى رابع يوم جائت ومعاها زوجها ..

وقال لى عايزك ياأمنا قلت له حاضر وقعدت معاه وقال لى ..

" انا بأعمل كل الخطايا والشرور وراح يحكى ..

حاجة تقشعر لها الابدان " بقيت مش قادرة اسمع كلامه واكمل قائلا :

لما رجعت من الشغل وسألت عن المدام وعرفت انها فى الدير ...

شتمت على الشهيد ..

وعليكى لما قلت يابس ... ولما رجعت المدام ضربتها علقة متينة وخرجت اسهر كالعادة
واشرب الخمر زى كل يوم ورجعت وش الصبح مترنح ونمت .......

ولكنى صحيت على صوت دربكة جامدة فى الغرفة .. فتحت عينى ...

لقيت الشهيد
ابى سيفين منور فى الضلمة وراكب على حصانه البنى ....

وقال لى بتشتم على ..

وعلى امنا ايرينى ليه ؟ ..

الحياة ان مهما طالت هتنتهى ويبقى الجسد تراب والروح
تظل فى ابدية لا تنتهى ...

اما فى الفردوس لو اعمالها كويسة .... اما فى الجحيم فالغذاب لا يطاق ..

لمادا لاتفكر فى ابديتك ؟ اين جدودك وابوك وامك ...

كلهم
ماتوا وانت التالى هاتموت .... فلمادا لا تستعد ؟ العمر بيجرى وبأعمالك ليس لك
خلاص ...

توب قبل ماتندم فى وقت لاينفع فيه الندم ... مادمت حى لك الفرصة للتوبة
لكن بعد ماتموت يتقفل باب الرحمة ... وانت مش ضامن عمرك فى لحظة ......

صحبك الفلانى نام وماصحيش وكان مش عيان .... لماذا لا تستعد لآخرتك ؟ انت
بتعمل كذا وكذا ... وصارحه القديس بخطاياه ...

فأنسحق جدا .. واخذ يبكى كالاطفال ..

فقال له لاتحزن لك فرصة .. روح توب ... فسأل الشهيد هل ربنا يقبل توبتى ..........

طبعا ربنا تجسد ليخلص الخطاه وكل اللى بيعملوا الشرور زيك لو ماتو يروحوا الجحيم
حيث الكأبة والحزن والالام والانين والظلمة والتنهد والعذاب والدود الذى لايموت والنار
التى لاتطفىء والريحة الكريهة .... لكن اللى جاهدوا او نفذوا الوصايا يروحوا الفردوس
حيث الفرح والسلام والوجود الدائم فى حضرة الله ...

استشهدت وانا عمرى خمسة وعشرين سنة .. صحيح اتعذبت كتير من اجل الله ..
لكن اتمتعت الان بمجد لاينطق به وابدية لاتنتهى ...

قال الرجل للشهيد ...........

ازاى اتوب ؟ قال له روح الدير وخلى امنا ايرينى تقول لك حكايتى وتعرفك ازاى تتوب ..

وادينى جيت لكى ياامنا واللى تأمرى بيه انا هأعمله ... وقعد يبكى ......

شوفوا ازاى الصلاة بأيمان والصوم تقرب البعيد وتتوب الشرير ......

قلت له يروح لاب اعترافه ابونا متياس روفائيل ووصيته عليه فى التليفون ..

فقال لها
ياما شتمته وطردته ... قالت معلش ده اب .. هيسامحك .. وانوى ماتعملش الشر
تانى ولاتروح الاماكن الشريرة دى تانى وتقطع كل علاقاتك الاثيمة وتبطل اللى
بتشربه ده وتحب ربنا وتروح الكنيسة وتعترف وتتناول وتحب بيتك واولادك .... وتعمل
لاخرتك ...

ويتمجد الرب دلوقتى بقى كويس قديس وخادم وبقينا نتعلم منه والبركة حلت فى
بيته ويعطى الكنيسة باستمرار ومتخصص فى جذب الشباب المنحرف ....

تاب توبة حلوة ... ياريت نتوب ونجاهد علشان نروح نتمتع بالمجد مع اولادنا فى سماء


*** الانبا مكاريوس ... وموته الاول *** رسائل تماف ايرينى ***


وتحكى ايضا امنا ايرينى عن الانبا مكاريوس

الانبا مكاريوس كان قديس كبير لكن قداسته مش ظاهرة قوى .. وكان طيب وفى نفس
الوقت حكيم .. وكان بسيط ومتضع جدا مع انه اسقف الا انه منكر لذاته .. يحب ربنا ..
ويكتمل قانون صلواته وميطانياته مهما كان مريض او كبر سنه .. وكان صريح وواضح ....
واللى فى قلبه على لسانه .. ويعمل رحمة كتير ويعطف على الكهنة .......

وكان بيبنى كنيسة على اسم الست العدرا ... وطلب من ربنا وقاله لاتأخذنى الا لما
اكرسها ... وخذنى وانا بصلى القداس .... والرب اعطاه سؤال قلبه ....

المهم انه مرة جاتلة ازمة قلبية شديدة وفارقت روحه جسده ... وشاف القديس الجسد
نايم " الجسد المائت " واتأخذ بزفة من الملايكة واستقبله من القديسين الكبار الانبا
انطونيوس والثلاث مقارات القديسون والانبا باخوميوس والانبا شنوده ...

وفى نصف السكة وهم طالعين اعترضت الزفة الست العدرا وبسطت يديها وقعدت تصلى..

"ياابنى والهى العظيم .. لك القدرة والمجد والعظمة ... انت قادر على كل شىء .. لو
اردت ان ترجع روح الانبا مكاريوس لجسده لانه طلب منى لايتنيح الا لما يكرس الكنيسة
التى يبنيها على اسمى " ........

فسمع الجميع صوت قوى فيه رنين يقول :

" امين هكذا يكون " ..... والملايكة دخلوا روحه فى جسده واحس بصعوبة كبيرة....

وتاماف ايرينى كانت هتسافر تحضر جنازة الانبا مكاريوس فهو اب اعترافها وتعزه جدا
وقبل ماتسافر جالها تليفون .. مين بيتكلم ؟ انا مكاريوس .... وحكى لها وقال اول واحدة
اكلمك .. قلت الحقك قبل ماتيجى وتحضرى جنازتى ...

المهم بعد ما الانبا مكاريوس كرس الكنيسة وهو بيصلى القداس عند القسمة تنيح
وكان ماسك بالقربانة المتحولة لجسد الرب ... ولما وقع على الارض ... المفروض ان
القربانة تقع كمان ... لكن ارتفع جسد الرب بقوة الهية ونط فى الصينية .... وهذا واضح
فى فيلم نياحة الانبا مكاريوس ....

بعد نياحة الانبا مكاريوس كان احد اولاده يبكى عليه بحرارة وكان عنده التهاب شديد
فى المرارة يسبب له مغص صعب قوى لم يستطع النوم طوال الليل رغم تناوله
للمسكنات والمضادات الحيوية وكان يبكى ابيه المتنيح الانبا مكاريوس .......

وفى الصباح وقف يصلى حوالى الساعة العاشرة .. واذا ملاك الرب يظهر له قائلا
لمادا تبكى على الانبا مكاريوس ؟ تعالى شوف اخدك الى الفردوس لترى مقدار المجد
اللى فيه الانبا مكاريوس .. فلا تبكى عليه مرة اخرى .....

طلعوا الى الفردوس فى مكان جميل مليان خضرة ليس لها مثيل وليس لها حدود ...

مكان يدى الفرح والسلام .. بنور ساطع شديد ولامع ...

ولقى الانبا مكاريوس جاى خطوة خطوة ومسبى فى المجد لابس ثوب سماوى وماسك
صليب الماظ وقال لهذا الشخص شوف المجد اللى انا فيه اوعى تبكى على تانى .....
انا فى كنيسة الابكار ولينا حرية نتجول فى الفردوس....

الشخص قال له هو انا مت ؟ اجابه انت جاى بجسدك .. انا طلبت من اجلك الى الرب
يسوع لترى كم من المجد اللى انا فيه حتى لاتبكى على تانى ... وقال هذا الشخص
للآنبا مكاريوس وما كل الالماظ اللى فى الصليب الذى تحمله ؟ انه ياابنى رمز للفضائل
والبساطة والنقاوة والمحبة والاتضاع ....

لقد ظل هذا الشخص بالفردوس 3 ساعات كاملة خلال هذه الفترة .... ففتح المتولين
خدمته وعلاجه باب حجرته فلم يجدوه ... بحثوا عنه فى كل مكان بمنتهى الاستغراب
فلم يجدوه ...وعلى الرغم من ذلك مرت على هذا الشخص تلك الساعات التى قضاها
فى الفردوس كدقائق قليلة .

*** رحلة الى الفردوس .. امنا ايلارية وامنا ايرينى *** رسائل تماف ايرينى ***


تحكى امنا ايرينى مرة اخرى فتقول :

امنا ايلارية

امنا ايلارية كانت راهبة قديسة ومرشحة للرئاسة ... تبتدى يومها الساعة 12 وتقعد طول
الليل تسبح وتصلى .. راحت السماء وهى راكعة بتعمل التسبحة ....

ففى راهبة زعلت
عليها قوى وكانت دايما بتبكى عليها ... وهى بتصلى جالها ملاك ورشم الصليب وقال لها
" ارشمى الصليب انا هأخدك رحلة للفردوس تشوفى القديسة ايلارية "....

طلعوا لفوق رأسيا ثم اتجهوا افقيا ..

لقيت نفسها فى مكان جميل مليان خضرة زى
القطيفة .. مكان مليان فرح وسلام .. فيه ممرات يفصل بين كل ممرين نهر باللورى .......

وكل واحد من القديسين واقف فى ممر ... وفى نهايته يرى رب المجد فى بهاء عظيم ..

الملاك تركها مع امنا ايلاريه ..

وهى قالت لها ليه تبكى على وانا فى مجد عظيم وراحة
وسلام .....

وكلمتها عن السماء وحلاوتها وقالت لها :

" اللى جنبك خضرته اكثر منك .....

قالت لها .... علشان انا كنت بخيلة محبش اسلف
حاجتى ولو لقيت حد محتاج لااهتم ...

الراهبة قالت نفسى اروح لرب المجد ...........
ردت عليه القديسة ايلارية .. لاينفع لانك جاية بالجسد تحرقك نار اللاهوت .......

بصت الراهبة لقت الملاك جاى واخدها لرب المجد ..

وكل ماتقترب منه تحس بفرح
لاينطق به وتتملى سلام وتحس بحرارة تلسع وجهها ...

يتدفق من عينه حب وحنان
وعطف ورقة ... مليان ابوة ... وكان نفسها تترمى فى حضنه ...

وقالت يارب مش
عايزة اسيبك تانى ... قال لها لسة لكى رسالة لما تكملى خدمتك هاتيجى ......

انا معاكى ماتخفيش " وقال للملاك وريها مواضع القديسين ..

ومكان ابوها وامها الاثنين
مكانهم جميل لكن الام مكانها احسن علشان كانت اكثر بساطة ونقاوة ...

وبعدين الملاك مسك ايدها ومشوا افقى ثم رأسى لاسفل ورجعها قلايتها .........

وقعدت بعدها وشها منور شهرين .....

لحظات شافت رب المجد فيها وشها ظل منور شهرين ... والراهبة دى قعدت سنة
كاملة متعزية جدا مهما حصل من ضيقات ومتاعب او امراض ...

والراهبة هى امنا ايرينى .. بركة شفاعتها تكون معنا جميعا


ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك







رد مع اقتباس
قديم 10-17-2009, 10:56 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
إبن يسوع قرر الإنضمام للأسرة
إحصائية العضو






  dr elen على طريق التميز

dr elen غير متواجد حالياً

 


افتراضي رد: كل رسايل الام ايرينى


فعلا الرسايل دى جميله جدا بتعزينا -نعمه وبركه ربنا يسوع المسيح وعزاء الروح القدس يكون مع جميعنا امين







رد مع اقتباس
قديم 10-17-2009, 11:32 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
إحصائية العضو






  بنت سيدنا على طريق التميز

بنت سيدنا غير متواجد حالياً

 


افتراضي رد: كل رسايل الام ايرينى




ميرسى لمرورك الجميل يا سكرة

ربنا يبارك المحبة بينكم ويفرح قلوبكم










رد مع اقتباس
قديم 10-24-2009, 04:28 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
نقشتك فى قلبى ياربى
 
الصورة الرمزية fe_alb_elmase7
إحصائية العضو







  fe_alb_elmase7 على طريق التميز

fe_alb_elmase7 غير متواجد حالياً

 


افتراضي رد: كل رسايل الام ايرينى


ميرسى جدا يابنت سيدنا
بركة امنا تماف ايرينى تكون مع جميعنا امين
قد ايه ام حنونة وجميلة وقديسة عظيمة بجد
ربنا يبارك حياتك ويعوضك تعب محبتك يارب







رد مع اقتباس
قديم 10-24-2009, 11:53 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
إحصائية العضو






  بنت سيدنا على طريق التميز

بنت سيدنا غير متواجد حالياً

 


افتراضي رد: كل رسايل الام ايرينى








رد مع اقتباس
قديم 10-28-2009, 05:04 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
إحصائية العضو







  marmar_maria على طريق التميز

marmar_maria غير متواجد حالياً

 


إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى marmar_maria
افتراضي رد: كل رسايل الام ايرينى


شكرا على الموضوع الجميل
ربنا يبارك تعبك







رد مع اقتباس
قديم 07-22-2010, 11:55 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
إحصائية العضو






  بنت سيدنا على طريق التميز

بنت سيدنا غير متواجد حالياً

 


افتراضي








رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع : كل رسايل الام ايرينى
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
: شباب الإخوان امام الدستورية العليا: احنا الأغلبية يا شوية بلطجية magdy_ip اخبار وموضوعات منقوله RSS 0 12-23-2012 04:50 PM
عاجل الان تجمع العشرات امام محطة مترو المعادي امام منزل السفير الاسرائيلي شاهد السبب let me say اخبار عامه وعالميه
General & Global News
0 08-06-2012 07:47 PM
المرأة الفاضلة let me say اخبار عامه وعالميه
General & Global News
0 07-09-2012 04:30 PM
المرأة الفاضلة let me say اخبار عامه وعالميه
General & Global News
0 07-09-2012 04:11 PM
هل الحب يعنى التضحية؟ادخل لكى تعلم.... kery † قسم الشبابيات †
†Youth Section†
6 04-04-2009 01:19 PM
Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 08:08 PM.

Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd, تعريب 100fm6.com & WeshFeek
ترجمة 100fm6.com